مسؤولية الجامعة في إنتاج مفكرين أصاليون /حداثيون

Download Edit this record How to cite View on PhilPapers
Abstract
تهدف هاته الدراسة إلى تبيان ميكانيزمات تحويل الطالب الجامعي من مجرد كيان مستهلك لأفكار الغير إلى باحث متمكن، من خلال رؤية منهجية وأسس تساعدهم لبلوغ مرحلة التفكير، فالمفكر قادر على اختراق الأشياء، بل تغييرها مثلما سبق ووضح مالك بن نبي في كتابه مشكلة الحضارة، وأكد أسبقية الفكر على السلوك ودعوته إلى الاهتمام بعالم الأفكار. إن الطلاب الجامعيين الذين تجاوز عددهم سنة 2018 مليون وستمائة ألف طالب معنيون جميعهم بالاهتمام بتطوير مستواهم سواء كانوا جددا أو قدماء وذلك بتحديد الهدف وتصويبه، حتى يتسنى للقائمين على المرافقة البيداغوجية إنجاز عملهم على أكمل وجه، فتكامل الأدوار هو سبيل تحقيق هدف مداخلتنا والوصول بالطالب إلى مرحلة التفكير فالإبداع، فالشاعر لا يكون كذلك بمجرد حفظه ديوانا شعريا، والأديب لا يصير كذلك بمجرد قراءته كتب النقد الأدبي، والسياسي لا يكون قائدا عظيما بمجرد احتلاله منصبا حكوميا، ومنه فالطالب الجامعي لا يبلغ منزلة المفكر إلا إدا توفر شرطان أساسيان: - الاستعداد الفطري والرغبة الذاتية في تحقيق الأهداف. - سقل استعداده الفطري من طرف المرافقين البيداغوجيين، وفق منهجية سليمة.
Categories
(categorize this paper)
PhilPapers/Archive ID
-21951
Upload history
Archival date: 2022-06-22
View other versions
Added to PP index
2022-06-22

Total views
6 ( #71,626 of 70,145 )

Recent downloads (6 months)
6 ( #65,447 of 70,145 )

How can I increase my downloads?

Downloads since first upload
This graph includes both downloads from PhilArchive and clicks on external links on PhilPapers.